العالم

داني ألفيش المُتهم بـ”الاعتداء الجنسي” يطالب بسرعة المحاكمة

طالب لاعب برشلونة السابق، داني ألفيش، بعدم تأجيل محاكمته، بتهمة “الاعتداء الجنسي”، اليوم الأربعاء.

وطالب من محاميه أن يتم تسريع المحاكمة، برغم أنه كان ينفي التهمة الموجهة إليه في البداية، وهو ما يضعه في دائرة الاستفهام.

وذكرت صحيفة “العربية نت” نقلاً عن مصادرها، أن لاعب منتخب البرازيل، تواجد في برشلونة ظهر الأربعاء، ومثل أمام قاضية التحقيق والتي أبلغته بإحالته إلى المحكمة، على خلفية التهمة المنسوبة ضده.

ويواجه داني ألفيش، تهمة الاعتداء الجنسي على إحدى السيدات، والتي روجت في أقاويلها في البلاغ المُقدم، أن لاعب برشلونة الأسبق، أقدم على الاعتداء عليها بطريقة وحشية، داخل إحدى الملاهي الليلة.

وأنكر ألفيش صلته بالموضوع، وبمواجهته اعترف بارتكاب الفاحشة، مؤكداً أن كل شيء تم التراضي بينهما.

وذكرت المحكمة العليا في كاتالونيا، أن تهمة الاعتداء مدرجة تحت بند الاغتصاب، ويتم معاقبة مرتكبيها قانونياً.

وأبلغت قاضية التحقيق، ألفيش ومحاميه، أنه سوف يخضع للوقوف أمام المحكمة، ليرد الأخير بأنه يطالب بتسريع الأمر على حد قوله، دون الكشف عن موعد المحاكمة.

يذكر أن، ألفيش حالياً غير مقيد بأي نادي، بعدما قام فريق “يوماس المكسيكي” بإنهاء تعاقده بسبب التهمة الموجهة إليه. على جانب متصل، منعت البرازيل كفالة اللاعب، تفادياً من هروبه من المسألة القانونية.

يبلغ ألفيش من العمر، 40 عاماً، وُلد ونشأ في مدينة “جوازيرو” في البرازيل، من مواليد السادس من مايو 1983م، يلعب في مركز الظهير الأيمن. بدأ مسيرة الشباب لاعباً لنادي “باهيا” ثم انضم لصفوف إشبيلية سنة 2002، ثم انتقل إلى برشلونة سنة 2008.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *